آبل تنتقل لإستخدام معالجتها في ماك بدلا من معالجات إنتل

أعلنت آبل اليوم انتقال أجهزة ماك إلى استخدام معالجها المخصص ذي الطراز العالمي لتوفر أداءً فائقاً في المجال وتكنولوجيا قوية. ويمكن للمطورين البدء في تحديث تطبيقاتهم للاستفادة من الإمكانيات المتطورة لمعالج آبل في أجهزة ماك .

وقالت الشركة في بيان صحفي ” إن هذا التحول أيضاً إلى إنشاء بنية مشتركة عبر جميع منتجات آبل، ما يُسهِّل على المطورين كتابة تطبيقاتهم وتحسينها لتتناسب مع منظومة آبل بأكملها.”

وقال تيم كوك الرئيس التنفيذي للشركة “دأبنا منذ انطلاق أجهزة ماك على إجراء تغييرات كبيرة لتحافظ على ريادتها في مجال أجهزة الكمبيوتر الشخصية. واليوم نعلن انتقالنا إلى شريحة آبل ، وهو يوم تاريخي لأجهزة ماك.

موضحا إنه وبفضل ميزاته القوية وأدائه الرائد في مجاله، سيجعل معالج آبل أجهزة ماك أقوى ويمنحها قدرات أكثر من أي وقت مضى.

وتخطط الشركة لشحن أول أجهزة ماك المزودة بمعالج آبل قبل نهاية العام الحالي على أن تستكمل عملية الانتقال في غضون نحو عامين.

مقالات ذات صلة

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: